هل ينصح بشرب الماء للطفل حديث الولادة ؟

يعد التعامل مع الطفل حديث الولادة أمرا مربكا للأمهات اللواتي يمارسنا أمومتهن لأول مرة بالذات, و من الإشكاليات الكبيرة التي تواجة أي أم هي مسألة شرب الماء للأطفال حديثي الولادة, و فيما يلي تفنيد لهذه المسألة:

download (1)في الحقيقة أن الطفل يتناول الماء بصورة غير مباشرة منذ اليوم الأول, سواء كان ذلك من خلال تناول حليب الأم الذي يتكون من 70% من الماء, أو الحليب الصناعي الذي نستخدم الماء في تحضيره, و لكن يعني أن جسم الطفل لا يرفض الماء أبدا, و لكن هل يحتاج الطفل إلى الماء؟

في الواقع أن الدراسات تشير إلى أن الأطفال الرضع قبل تناولهم للطعام الصلب ليسوا بحاجة إلى تناول كميات إضافية من الماء غير تلك الموجودة في وجبات الحليب, و لكن هذه الدراسات لا تنطبق على الأطفال في كل مكان, إذ من الممكن للأم أن تعطي كميات بسيطة من الماء في حال أحست أن الطفل يتعرق بصورة كبيرة بسبب الجو, على أن لا تزيد الكمية عن معلقة طعام أو اثنتين.

و الجدير بالذكر هنا أن الماء الذي يعطى للطفل في مثل هذه المرحلة, يجب أن يغلى ثم يبرد, ليقدم بعد ذلك للطفل, و لا يفضل تقديم الماء دون غلي حتى لو كان مفلترا.

حالات خاصة ينصح بها في تناول الماء؟

قد ينصح الطبيب الأم أحيانا بإعطاء الطفل الماء لمعالجة حالة الإمساك القوية, على أن لا تتجاوز الكمية ربع كأس من الماء موزعة على كامل النهار.

ما هي مخاطر تناول الماء؟

شرب الماء يقلل من شهية الطفل, لذلك يقل وزنه أو يزيد ببطئ شديد.

تربط بعض الدراسات زيادة شرب الماء بالإصابة بالصفراء.

الأطفال الذين يتناولون كمية كبيرة من الماء في فترة زمنية قليلة معرضين للإصابة بتسمم الماء, و هو حالة طبية قد تصل بالطفل إلى الوفاة لا سمح الله, و ذلك لأن الكلى تطرد الأملاح من الجسم فتقل كثافة الدم.

 

إشارات يطلقها وزن الطفل عند الولادة

مساج الأطفال الرضع

كيف تحضرين طعام الأطفال من الأرز في المنزل ؟

 

 

 

أضف تعليقك